منتدي العابد
اهلا وسهلا زائرنا الكريم
كم يسعدنا ويشرفنا تواجدك معنا
أخ /ت عزيز /ه علينا نتعلم منكم
نستفيد ونفيد معا من خلال ابدعاتكم
نرتقي معا بكل معلومه صادقه ونافعه
في الدين والدنيا يسعدنا جدا مشاركتم معنا
تحت شعارنا الاحترام المتبادل وحق كل الاعضاء
في حريه التعبير دون المساس بمشاعر الاخرين
ومنتداكم لا يقبل بالخوض في السياسه او الاساءه
واحترام عقيده الاخر

منتدي العابد

أسلامي اجتماعي للاسره و تعليمي ثفافي للطفل ترفيهي
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
حشرات شركة مكافحة تنظيف منازل
المواضيع الأخيرة
أكتوبر 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

  الإعجاز الغيبي في وصف قتال اليهود من وراء الجُدُر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ياسين محمد
الاداره مؤسس المنتدي
الاداره مؤسس المنتدي


كيف تعرفت علينا : صديق
علم اــدوله :
النوع : ذكــر
المزاج :
اللقب :
الهــوايه :
S M S :
المهنـــــــــــه :
الابـــــــــــــراج :
عدد المساهمات : 261
تاريخ التسجيل : 25/08/2015

مُساهمةموضوع: الإعجاز الغيبي في وصف قتال اليهود من وراء الجُدُر   الثلاثاء 08 ديسمبر 2015, 16:37

الإعجاز العلمي في القرآن والسُنّة الإعجاز الغيبي
 في وصف قتال اليهود من وراء الجُدُر


قال تعالى:


 {لاَ يُقَاتِلُونَكُمْ جَمِيعًا إِلاَّ فِي قُرى مُّحَصَّنَةٍ
أَوْ مِن وَرَاءِ جُدُرٍ بَأْسُهُم بَيْنَهُمْ شَدِيدٌ تَحْسَبُهُمْ
جَمِيعًا وَقُلُوبُهُمْ شَتَّى ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لا
يَعْقِلُونََ}
الحشر:.14

قال ابن عاشور في تفسيره التحرير والتنوير:
 (هذه الآية بدل اشتمال من الآية

السابقة لها:


 {لَأَنتُمْ أَشَدُّ رَهْبَةً فِي صُدُورِهِم مِّنَ اللَّهِ
ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لا يَفْقَهُونَ}


الحشر:13، لأنّ شدّة الرهبة من
المسلمين تشتمل على شدة التحصن لقتالهم
إيّاهم أي لا يقدرون على قتالكم
إلاّ في هذه الأحوال). هذه الآية الكريمة
تكشف عن الطبيعة النّفسية لليهود،
فقد برع اليهود في التعصّب الأعمى
ضدّ كلّ مَن سواهم، بل ضدّ الإنسانية
بصفة عامة، كما برعوا في تدبير
المؤامرات ونقض المعاهدات وتزييف التاريخ
وتحريف الدِّين والافتراء على الله وعلى
كتبه وأنبيائه ورسله، وفي سلب
الأراضي من أهلها، وفي تربية ناشئتهم
على الاستعلاء الكاذب فوق الخلق.
ولذلك كان خوفهم من الأمم المحيطة بهم
شعورًا مسيطرًا دومًا عليهم، فعاشوا
عبر التاريخ وراء القُرى المحصّنة
والجُدران المرتفعة والموانع والعوائق
المتعددة أو في أحياء مغلقة. وتاريخ اليهود
يؤكّد صدق القرآن الكريم بهذه
الإشارة الربانية الصادعة 


{لاَ يُقَاتِلُونَكُمْ جَمِيعًا إِلاَّ فِي قُرًى
مُّحَصَّنَةٍ أَوْ مِن وَرَاءِ جُدُر


 وقد أفاض أهل العلم في بيان طبيعة
القرى المحصّنة لليهود عبر التاريخ،
والّتي كان من أحدثها خط بارليف الّذي
أقامته إسرائيل بعد انتصارها في حرب 1967،
والجدار العازل الّذي شرعت في
إقامته سنة 2003 بعد أن سيطرت على أغلب
الأراضي الفلسطينية، وامتلكت من
السّلاح والعتاد ما لا يعلمه إلاّ الله، فكان ذلك أكبر دليل على الخوف
المسيطر على نفوس اليهود والّذي لا ينفك عنهم حتّى ولو انتصروا على عدوهم.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://asdalsaeed.ahlamontada.com
 
الإعجاز الغيبي في وصف قتال اليهود من وراء الجُدُر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي العابد :: الفئة الأولى :: الاعجاز العلمي في القرآن والسنه-
انتقل الى: